أنماط التداعي الطّليق في قصّة "ساعةِ الكوكو" القصيرةِ من مجموعة "كان ما كان"

نوع المستند: مقالة علمیة محکّمة

المؤلفون

1 أستاذ مشارك في اللغة العربية وآدابها بجامعة مازندران، بابلسر، إيران.

2 ماجستيرة في اللغة العربية وآدابها بجامعة مازندران، بابلسر، إيران.

المستخلص

يستعين الكاتب أو الراوي في الأدب القصصي، بمختلف القوالب للتطّرق إلي أحداث القصّة وشخصيّاته القصصيّة ويُعدُّ التداعي الطّليق واحداً منها. في التداعي الطّليق يستحضر مفهومٌ واحد مفاهيم أخري إلي الذهن بناءً علي أصول التجاور أو التشابه أو التضاد فمن جرّاء ذلك يتبع الكاتب الموضوعات الجديدة بصورةٍ متتاليةٍ مستعيناً باستدعائها كما نلاحظ في قصّة "ساعة الكوكو" القصيرة من مجموعة "كان ما كان" القصصيّةِ لميخائيل نعيمة، الأديب والمجُدِّد اللبنانيّ الكبير. تستحضر في هذه القصّة، أجزاءُ تصويرٍ واحدٍ أو حدثٍ واحدٍ، أجزاءً أخري أو حدثاً آخر.
     وقد خلق  الكاتب هذا الأثر الثمين مُوَظِّفاً فيه التقنياتِ السرديّةَ المختلفةَ عن وعي أو غير وعي، مما أدّي تشابك عنصر العمل القصصيّ مع الشعور وتجربة الراوي، إلي تسلُّل كثير من الأحداث الموجودة في القصّة إلي ذهن الكاتب إثرَ تأثّره بأصل تداعي المفاهيم. تأتي أهميّةُ ودورُ التداعي الطّليق، في هذا البحث، في استدعاء الأحداث وتشكيلها، وأنماطه المختلفة بعد الإتيان بالأصول والأسس التي تحكمه. وأُثبِتَ  أنَّ ميخائيل نعيمه- بالاستفادة من التداعي الطّليق وهروباً من التكرار الذي لافائدة فيه- أقبل علي استحضار ذكريات شخصيّات القصّة ثمّ تَطرّقَ إلي بيان تفاصيل حياة شخصيّات القصّة وحلّ مشاكلهم بواسطة أصل التشابه الذي كان أكثرَ تطبيقاً في القصّة وكذلك بمساعدة أصلي التجاور والتضادّ.

الكلمات الرئيسية

الموضوعات الرئيسية


عنوان المقالة [English]

The Background for Associations in the Short Story of “Cuckoo Clock” in the Collection Kan Ma Kan

المؤلفون [English]

  • hasan goodarzi lemraski 1
  • fatemeh khoramian 2
1 Associate Professor, Department of Arabic Language and Literature, Mazandaran University, Iran.
2 M.A. Department of Arabic Language and Literature, Mazandaran University, Iran.
المستخلص [English]

In fiction, the writer or narrator utilizes various formats to tell about fictional events and adventures and the fictional characters. Usinng  a stream of associations is one such technique. The psychological mecanism   is that a series of concepts enters the mind because of the proximity or similarity or contras. In this style of story writing, the author provides a flow of words and creates new situations, one leading to another, as it is the case in the short story " Cuckoo Clock " from the book "Kan Ma kan" by Mikhail Naimeh, the great Lebanese modernist literary figure. In “cuckoo Clock”, an image or event is used in the story in a way that any component associates with and evokes other components or events. In this great work, in which the author either consciously or otherwise employs various narrative techniques, the entanglement of the story’s actions and the narrator’s feelings , emotions and experiences has caused  the writer’s mind to receive a series of associations and start a stream of consciousness. In this article, the author focuses on the role of associations in recalling events and forming  a narrative by the analytical - description method, and shows the context and background for the associations in the story after stating the basic principles governing associations. The article conclude that Mikhaeel Naimeh, instaed of repetition and wordiness, uses conceptual associations to restate the memories of the story’s character. He uses the principle of similarity, which plays the most significant role in the story, along with principles of adjacency and contrast in an  attempt to deal with the details in the life of the story’s main character and resolve the problems which arises.
 

الكلمات الرئيسية [English]

  • Associations
  • Mikhail Naimeh
  • Kan Ma Kan
  • Cuckoo Clock

أ‌.      الكتب العربية:

القرآن الكريم.

  1. خفاجي، محمد عبد المنعم، قصّة الأدب المهجري، بيروت : دارالكتاب اللبناني 1986م.
  2. صليبا، جميل، المعجم الفلسفي، ط1، ج 1، بيروت : الشركة العالمية الكتاب 1971م.
  3. عبدالقادر، حسين وأحمد النابلسي، محمد، التحليل النفسي ماضيه ومستقبله، دمشق: دارالفكر 2002م.
  4. غنيمي هلال، محمد، النقد الأدبي الحديث، بيروت: دار العودة 1997م.
  5. الفاخوري، حنا، الجامع في الأدب العربي، ط1، بيروت: دار الجيل 1986م.
  6. نعيمة، ميخائيل، كان ما كان، ط18، بيروت: منشورات نوفل 1977م.
  7. ـــــــ، سبعون، ج2، ط4، بيروت: مؤسسة نوفل 1971م.
  8. معلوف، لوييس، المنجد في اللغة، بيروت: منشورات دار المشرق 1986م.
  9. يحيي نصري، هاني، علم النفس دراسة الحواس الداخلية عبر السلوك اليومي للإنسان، بيروت: دار الأرقم بلا تا.

 

ب‌.  الكتب الفارسية:

10. براهني، رضا، بحران نقد ادبي ورساله حافظ، تهران: منشورات ويستار 1375ه ش.

11. برت. آر. آل، تخيل، ترجمه مسعود جعفري جوزي، ط1،تهران: منشورات مركز 1379ه ش.

12. بيات، حسين، داستان نويسي جريان سيال ذهن،ط 1، تهران: منشورات العلمي والثقافي 1387ه ش.

13. داد، سيما، فرهنگ اصطلاحات ادبي، ط5، تهران: منشورات مرواريد 1390ه ش.

14. دهخدا، علي أكبر، لغت نامه، تهران: منشورات جامعة تهران 1377ه ش.

15. سياسي، علي اكبر،علم النفس يا روان شناسي از لحاظ تربيت، ط8، تهران: منشورات دهخدا 1976م.

16. شميسا، سيروس، انواع ادبي، ط4، تهران: منشورات مرواريد 1389ه ش.

17. شولتز، دوان پي وسيدني آلن، تاريخ روانشناسي نوين، ترجمة علي اكبرسيف والآخرون، ط4، تهران: منشورات دوران 1387ه ش.

18. ميرصادقي، جمال وميمنت، واژه نامه هنر داستان نويسي، ط 1،تهران: منشورات كتاب مهناز 1377ه ش.

 

ج. الدوريات:

19. آرمن، سيد ابراهيم وزهرا پاك نهاد، تيار الوعي في «التلصص» لصنع الله إبراهيم، فصليّة دراسات الأب المعاصر، السنة الثانية، العدد الثامن، 1389ه ش، صص:9-18.

20. أصلاني، سردار وخواجه كودري، أفسانه الحرية الروحية في منظر ميخائيل نعيمة وطرق الوصول إليها، إضاءات نقدية (فصلية محكمة)، السنة الثانية، العدد الثامن، كانون الأول 2012م، ص33-55.

21. شيري، قهرمان، ساختار داستان، مجله ادبيات معاصر، العام الثاني، 1376ه ش، العدد 13 و14.

22. طحان، أحمد، تداعي معاني در شعر حافظ، فصليّة التفحصات الأدبيّة، سنة7، العدد26، 1388ه ش. ص 101-126.

23. العامري، أروي، عدد الكلمات المستدعاه، الإستذكار والنسيان في التداعي الحر، مجلة العلوم الاجتماعيّة، السنة العاشرة، مارس 82، العدد1، 1982م، صص 81-94.

24. عبداللهي، سعيد وليلا قاسمي حاجي آبادي، تاثير اديان وفرهنگ ها بر انديشه وافكار ميخائيل نعيمه، مطالعات نقد ادبي، مقاله3، دوره7، شماره28، پاييز، 1391ه ش، صص:45-66.

25. معين الديني، فاطمة، شگردها وزمينه هاي تداعي معاني در داستان"دا"، مجله ادبيات پايداري دانشگاه شهيد باهنر كرمان، سال اول، 1388ه ش، ص 159 تا 184.

26. مختاري، قاسم وبخشنده، مريم، مقارنة بين العقاد وديوانه وميخائيل نعيمة وغرباله، نشريّة اللغة العربيّة وآدابها، العدد 10، السنة 6، 2010م، صص143-152 .

27. مكتب تعاون الحوزه والجامعه، مكتب هاي روان شناسي ونقد آن، ط1، تهران: منشورات سمت 1369ه ش.

 

د. الإنترنت:

28. زنداوي، مسعود، جستاري در تداعي معاني، 27/12/91. www.hooshesabz.com.

29. هارتلي، ديويد، تاريخ علم النفس، 8/1/92...................www.vista.ir.